Loading...
Slide 1

http://www.jordanislamicbank.com/

Slide 2

http://www.meico.com.jo

Slide 3

http://www.jordancarbonate.com/

Slide 4

http://www.islamicinsurance.jo/

Slide 5

http://www.jkb.com/ar

Slide 6

https://www.benaa.org.jo/profile/contractor/1057?n

A+ A- Print

التفاصيل

جمعية رجال الأعمال الأردنيين توقع مذكرة تفاهم مع جمعية سيدات ورجال الأعمال الأردنيين المغتربين
22/01/2019

  وقعت جمعية رجال الأعمال الأردنيين مذكرة تفاهم تؤطر التعاون المشترك وتنسيق الجهود وتكاملها مع جمعية سيدات ورجال الأعمال الأردنيين المغتربين يوم الثلاثاء الموافق 22/1/2019 في فندق الدبليو، وتضمن اللقاء عدد من رجال الأعمال المغتربيين والمحليين وممثلي الفعاليات الاقتصادية، ونصت مذكرة التفاهم التي وقعها عن الجمعية رئيسها السيد حمدي الطباع وعن جمعية سيدات ورجال الأعمال الأردنيين المغتربين رئيسها السيد فادي المجالي على تنسيق التعاون بين الطرفين فيما يتعلق بتشجيع الاستثمار في الأردن ودعم مفهوم جذب استثمارات المغتربيين الأرديين بالإضافة إلى تسهيل تبادل المعلومات والبيانات والدراسات بين الجانبين والعمل على عقد ندوات وورش العمل المشتركة في المواضيع ذات الإهتمام المشترك.
وأكد حمدي الطباع رئيس جمعية رجال الأعمال الأردنيين أن هذه الإتفاقية تهدف إلى توطيد التعاون بين الجمعيتين وتوفير مناخ متميز لتبادل الخبرات وتحقيق المصالح المشتركة بهدف خدمة الاقتصاد الوطني، حيث أن الجمعية منذ تأسيسها في عام 1985 تسعى إلى ايجاد المناخ المناسب للعمل الاستثماري وترويج الأردن استثماريا على المستوى الدولي بالشكل المناسب بما يمكن القطاع الخاص من أداء دوره في عملية تعزيز التنمية المستدامة وخدمة أعضاء الجمعية في كافة القطاعات.
وفي هذا السياق أكد الطباع بأن هذه الإتفاقية سوف تعزز دور القطاع الخاص خاصة في ظل التحديات الاقتصادية التي يواجهها الاقتصاد الأردني فنحن نحتاج إلى تعزيز التعاون المشترك بين مختلف مؤسسات القطاع الخاص لتعزيز الفرص الاستثمارية وإعادة استقطاب الاستثمارات الأجنبية.
من جهته، أعرب المجالي عن سعادته بتعزيز التعاون مع جمعية رجال الأعمال الأردنيين وتوحيد الجهود بهدف تعزيز الاقتصاد الوطني مؤكداً أن الجمعية تؤدي دوراً هاماً في تعزيز البيئة الاستثمارية، وأوضح من خلال اللقاء أن جمعية سيدات ورجال الأعمال الأردنيين المغتربين تهدف على تحفيز وتعزيز دور المغتربين واشراكهم في العملية التنموية خاصة وأن المغتربون يساهمون بشكل فاعل في الاقتصاد الوطني من خلال التحويلات المالية والنشاطات السياحية.