Loading...
Slide 1

http://www.jordanislamicbank.com/

Slide 2

http://www.meico.com.jo

Slide 3

https://www.hbtf.com/ar

Slide 4

http://www.jordancarbonate.com/

Slide 5

http://www.islamicinsurance.jo/

Slide 6

http://www.jkb.com/ar

A+ A- Print

التفاصيل

بحث تداعيات خروج المملكة المتحدة من الإتحاد الأوروبي على المملكة الأردنية الهاشمية
08/01/2019

التقى رئيس وأعضاء مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال الأردنيين اليوم الأثنين الموافق 07/01/2018 سفير المملكة المتحدة سعادة السيد ادوارد اوكدين لدى المملكة في مقر السفارة . وذلك على ضوء توجه المملكة المتحدة الى الانسحاب من الاتحاد الأوروبي لبحث الأثر الاقتصادي وأهم المعوقات التي تواجه العلاقات الإقتصادية والتجارية بين البلدين، مشيدين بالعلاقات المميزة التي تربط كلا البلدين على كافة الأصعدة.
وأشار رئيس الجمعية معالي حمدي الطباع خلال اللقاء إن خروج المملكة المتحدة من هذه الكتلة الاقتصادية سيؤثر سلباً على الاقتصاد الأردني من خلال إحداث تكاليف إضافية تتعلق بالسلع المستوردة من المملكة المتحدة. كما أن السلع التي كانت معفاة من الرسوم الجمركية من قبل سوف تصبح أكثر تكلفة وأعلى سعر نتيجة لإعادة فرض الرسوم الجمركية عليها. وبناءً على ذلك، فإن خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي سيؤدي إلى تكبد المستوردين الأردنيين خسائر غير متوقعة تتعلق بزيادة تكلفة الاستيراد.

وأضاف الطباع يتعين على القطاعات الأردنية الخاصة التي تعتمد أنشطتها التجارية الرئيسية على السلع المستوردة من المملكة المتحدة أن تحاول التفاوض مع الجانب البريطاني حول قواعد المنشأ حتى تتمكن من تبسيط قواعد المنشأ التي تتعلق بالصادرات الأردنية. بالإضافة إلى إلقاء الضوء على فكرة توقيع اتفاقية تجارة حرة ثنائية مع المملكة المتحدة بهدف الإستفادة من رسوم جمركية أقل لأكثر الواردات والصادرات الأردنية أهمية.
وتم التأكيد على أن الاقتصاد الأردني يهدف إلى إيجاد اتفاقية بديلة مع المملكة المتحدة لكي يتمكن من التعويض عن فقدان الإعفاء الجمركي التي كانت تقدمه المملكة المتحدة كعضو في الاتحاد الأوروبي. من أجل ضمان نجاح اتفاقية التجارة الحرة الثنائية المقترحة ، يجب أن تحقق الفوائد المتبادلة لكلا الطرفين ، وتقدم على الأقل نفس تكلفة التجارة السابقة بين الأردن والمملكة المتحدة.

من جانبه أكد السفير اوكدين على أن الأردن محط اهتمام الحكومة البريطانية رغم ضئالة التبادل التجاري بين البلدين.
وأكد على تطلع السفارة لعقد ورشة عمل مشتركة لبحث أهم القطاعات ذات الاهتمام المشترك بين الجانبين كقطاع السياحة والسفر وقطاع الطاقة والتعدين وقطاع الرعاية الصحية وقطاع تكنولوجيا المعلومات وتوسيع نطاق العمل بين البلدين.
وأشار السفير إلى أن انسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي هو موضوع قيد الدراسة لم يتم أخذ قرار نهائي حوله، وستتابع السفارة الموضوع مع الجهات المعنية في المملكة المتحدة.
وقد بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين في عام 2017 ما يقارب 487.7 مليون دولار امريكي ، وقد تضمنت أغلب الصادرات مواد نسيجية ومصنوعاتها والمنتجات الزراعة وكانت أهم المستوردات آلات ومعدات كهربائية والسيارات ومنتجات صناعة الأغذية ومنتجات الصناعات الكيماوية.
يشار إلى أن الجمعية ترتبط أيضاً باتفاقية تأسيس مجلس أعمال مع الجانب البريطاني وقعت في العام 1995.
وحضر اللقاء أعضاء مجلس الإدارة السيد عوني الساكت والسيد حسام الدين الهدهد وأعضاء الهيئة العامة السيد زهير الحلواني والسيد عبد الرحمن ابو طير والسيد طارق حجازي مدير عام الجمعية.